القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

hispris:الريسوني جبد عليه النحل بسباب المقال لي وصف فيه الأساتذة المتدربين ب “الكسالى والخاملين”

لم تهدأ بعد عاصفة التعليقات الغاضبة التي أحدثها مقال من توقيع أحمد الريسوني الرئيس السابق لحركة التوحيد والإصلاح الذراع الدعوية لحزب العدالة والتنمية، انتقد فيه بشدة الإحتجاجات التي يخوضها الأساتذة المتدربون منذ أكثر من خمسة أشهر من أجل المطالبة بإسقاط المرسومين، واصفا أياهم ب “الخاميلن والكسالى”.
وبحسب مضمون تلك التعليقات، فإن الأساتذة المتدربين والمتضامنين معهم وجهوا انتقادات لاذعة للفقيه الريسوني الذي عبر بصريح العبارة عن عدم اتفاقه مع أن يحاول الأساتذة المتدربون تغيير القانونين والمراسيم من خلال الوقفات والمسيرات الإحتجاجية.
الريسوني

تعليقات