القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

ماء العينين: بنشماس ينافس نفسه في وضع شاذ وعبثية

ماء العينين: بنشماس ينافس نفسه في وضع شاذ وعبثية



إعتبرت أمين ماء العينين، القيادية وعضو الفريق النيابي لحزب العدالة والتنمية، أن “مرشح وحيد من المعارضة ينافس نفسه (هو) وضع شاذ واستثنائي يعكس عبثية لم يكن الببجيدي ليقبل لنفسه أن يكون جزء منها، في إشارة إلى ترشح حكيم بنشماس لولاية ثانية على رأس الغرفة الثانية للبرلمان.



وقالت ماء العينين، إن فريق العدالة والتنمية ملزم بتقديم مرشحه”، مؤكدة أن هذه محطة ليست لاحتساب الأصوات والتنافس على الرئاسة بقدر ماهي محطة للفرز السياسي والقيام بما يجب القيام به.



وأضافت البرلمانية، أن “مواجهة العبثية والسريالية تتم بعمل سياسي وانتخابي محترف مهما بدا أن اللعبة محسومة منذ البداية، وبذلك كان من الأولى اعلان مرشح الحزب وتقديمه للأغلبية ليتخذ كل قراره، ثم التواصل مع بقية مكونات المجلس لطلب دعمها وبعدها إذا حصل مرشحنا فقط على عدد أصوات أعضاء الفريق، سيكون الحزب حينها ناجحا في كل الحالات،لأن الناس يتابعون ويفهمون”.



وترى المتحدثة، في تدوينة لها، أن “الحديث عن تكريس عزلة البيجيدي إذا ما قدم مرشحه ليحصل فقط على أصوات فريقه حديث مردود”، موضحة أن العدالة والتنمية، بقي وحيدا في هذه اللحظة بعدما اختارت بقية أطراف الأغلبية دعم مرشح البام واختار الاستقلال الانسحاب”.



ووجهت القيادية بالبيجيدي مدقعيتها، نحو حزب الإستقلال، بحيث وصفت أن بيان لجنته التنفيذية حول سحب مرشح الإستقلال لرئاسة مجلس المستشارين بأنه “مخيب للآمال”، وزادت أنه من “المخيب للآمال تردد حزب العدالة والتنمية الى حدود اللحظة في اعلان مرشحه خاصة بعد انسحاب الاستقلال بشكل غير مقنع من التنافس علما أنه موقف حر لحزب يمارس سيادته في القرار دون أن يمنع ذلك امكانية النقاش والاختلاف.

تعليقات